كلية إدارة المال والأعمال

جامعــة فلسطيــن

كلية الادارة تنظم لقاءا توعويا حول المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع

كلية الادارة تنظم لقاءا توعويا حول المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع

  • 2017-05-03
  • + 742981

نظمت كلية إدارة المال والاعمال بجامعة فلسطين- فرع خانيونس يوم الاربعاء لقاءا توعويا حول "المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع " استنادا لدورها في كسب الطالب الخبرات المهنية من خلال الانشطة اللامنهحية باستضافة المختصين.

وذلك بحضور الاستاذ يوسف الاغا مشرف اللقاء ومنسق كلية ادارة المال والاعمال بالفرع والاستاذ ناصر الشوا مدير مكتب غزة وأعضاء الهيئة التدريسية وطلبة الكلية. 

حيث رحب الأغا  بالضيف شاكرا حسن تعاونه واهتمامه كما شكر الطلبة علي السعي لاكتساب كل ما هو جديد ويتعلق بالجانب العملي للوصول الي المكانة التي يرتقو بها في المجتمع العملي.

من جانبه شكر الشوا جامعة فلسطين ممثلة بمجالسها كما اثني علي دور الكلية في دمج الطلبة خلال المرحلة الجامعية في الجانب النظري لما فيه من اعطاء الثقة للارتقاء بمستواهم في حياتهم العلمية متمنيا استمرار التعاون المثمر .

بدوره عرف الشوا المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع التي تم إنشاؤها بموجب قرار بقانون رقم٧ بتاريخ ٢٩/٥/٢٠١٣ لتحقيق رسالتها لضمان جميع أنواع الودائع لدى الجهاز المصرفي "سواء مصارف تقليدية أو مصارف إسلامية مرخصة لدى سلطة النقد " لتكتمل بذلك شبكة الأمان المالي في فلسطين .

 كما عرض أهداف المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع التي تسعى لحماية أموال المودعين لدى البنوك الأعضاء، وتعزز الثقة بالنظام المصرفي،وتشجع الادخار، وتسعى للمحافظة على الاستقرار المالي، وأوضح أن المودع في أي بنك مرخص من قبل سلطة النقد يعتبر مضمون من قبل المؤسسة بشكل تلقائي دون الحاجة لتقديم طلب لحماية وديعته، وفي حال تم تصفية بنك بسبب تعثره المالي فإنه دور المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع القيام بتقديم سقف حماية فوري خلال ٣٠ يوم يعادل ١٠٠٠٠ دولار لتعويض المودعين لكل حساب في البنك الواحد ثم يتم التعويض الكامل بعد أن يتم إنهاء إجراءات التسوية وتحصيل قيمة موجودات البنك .

في نهاية اللقاء تم فتح باب النقاش والإجابة على تساؤلات الحضور مؤكدا أنه رغم ما يسود قطاع غزة من ظروف سياسية و اقتصادية غير مستقرة إلا أن الودائع في أمان مع وجود المؤسسة الفلسطينية لضمان الودائع.